الهدف الخامس عشر : حماية واستعادة وتعزيز الاستخدام المستدام للنظم الايكولوجية (البيئية) الأرضية وإدارة الغابات على نحو مستدام ومكافحة التصحر ووقف تدهور الأراضي وفقدان التنوع البيولوجي

يشكل التدهور في مساحات الاراضي وخسارة المساحات الصالحة للزراعة منها على مستوى العالم احتمالية كبيرة للتعرض للجفاف والتصحر بمرور الزمن وما ينتج عنه نقص بالغذاء وفي العراق بلغت الاراضي الصالحة للزراعة لسنة 2015 (52.5) مليون دونم والاراضي المستغلة (6.9) مليون دونم عدا محافظات (نينوى ، الانبار، واسط) ومساحة الاراضي الصحراوية (75.1) مليون دونم والمهددة بالتصحر (4.1) مليون دونم مما يدق ناقوس الخطر. وقد اتخذ العراق عدة اجراءات تدخل ضمن هذا الهدف مثل:-

  • الانضام الى اتفاقية التنوع البيولوجي عام 2009 وتم اعداد الإستراتيجية الوطنية للتنوع البيولوجي والخطة التنفيذية في العراق (2015-2020) في عام 2014
  • تم ادراج موقع الاهوار بلاد ما بين النهرين على لائحة التراث العالمي خلال الدورة الأربعين للجنة التراث العالمي “مما يعزز التنوع البيولوجي في بلاد ما بين النهرين في اهوار الحويزة، شرق وغرب حمار والاهوار الوسطى، جنبا إلى جنب مع المواقع الأثرية: اور، وركاء وأريدو.
    • صادق العراق على اتفاقية الامم المتحدة لمكافحة التصحر عام 2009 و قد اصدر العراق برنامج العمل الوطني لمكافحة التصحر بدعم فني من قبل المنظمات الدولية و يهدف هذا البرنامج الى:-
  • اعادة تأهيل النظم البيئية و المحافظة على الموارد الطبيعية و الحد من تدهورها
  • تطوير و تدعيم المؤسسات و الموارد البشرية و الاطر التشريعية
  • مشاريع تنفيذية لمكافحة التصحر وتثبيت الكثبان الرملية في مناطق الحزام الشرقي والغربي ومناطق السهل الرسوبي.
  • البرنامج الوطني لمكافحة العواصف الرملية و الغبارية في العراق 2015-2020 و بمشاركة المنظمات الدولية الذي يهدف الى تعرف طبيعة هذه الظاهرة و اسباب نشوئها و اهم المناطق المصدرة لها.